Menu

تم بعون  الله تعالـى مناقشــة رسالة الماجستــير في العلوم الادارية للطالب (مصطفى عبدالرزاق شاكر) الموسومة (دور الارتجال الاستراتيجي في مراحل إدارة الازمة الصحية/ دراسة تحليلية لآراء عينة من المدراء العاملين في المنظمات الصحية في محافظة صلاح الدين) وذلك في يوم الخميس الموافق 2021/9/2 في تمام الساعة التاسعة صباحاً في كلية الادارة والاقتصاد / جامعة تكريت / قاعة قسم إدارة الاعمال 

وتألفت لجنة المناقشة من : 

1- ا.د. معن وعدالله جارالله ..........رئيساً 

2- ا.م.د. عبدالله محمود عبدالله .... عضواً 

3- ا.م. كفاح عباس محيميد ....... عضواً 

4- م.د. عمار عواد محمد ......عضواً ومشرفاً 

مصطفى 1

المستخلص

        إن استمرار المنظمات في أداء أنشطتها مرهون بقدرتها على سرعة مواجهة الأزمات المحيطة بها والتكيف مع التغيرات الحاصلة في البيئة الخارجية، إذ يعاني القطاع الصحي في العراق بشكلٍ عام وفي محافظة صلاح الدين بشكلٍ خاص من العديد من الأزمات الصحية فما إن تنتهي أزمة حتى تأتي أزمةً أخرى، كما أن بطء معالجة الأزمات الصحية يصيرها إلى كارثة قد تطيح بالمنظمات مما يحتم عليها البحث عن الوسائل التي تسرع من مواجهة تلك الأزمات التي كان من بينها الارتجال الاستراتيجي، لذا تمثل الهدف الرئيس للدراسة بمعرفة الدور الذي يلعبه الارتجال الاستراتيجي من خلال أبعاده (اليقظة الاستراتيجية، الرشاقة الاستراتيجية، بناء الحلول، هيكل الحد الأدنى) في إدارة الأزمة عبر مراحلها الثلاثة والمتمثلة بـ (مرحلة إدارة ما قبل الأزمة، مرحلة الإدارة أثناء الأزمة، مرحلة إدارة ما بعد الأزمة) في المنظمات الصحية المبحوثة. ولغرض تحقيق هدف الدراسة والإجابة على تساؤلاتها تم استخدام المنهج الوصفي التحليلي، وقد تمثل مجتمع الدراسة بكافة المدراء العاملين في المنظمات الصحية في محافظة صلاح الدين والبالغ عددهم (    318    )، أختيرت منهم عينة غير عشوائية  (قصدية) بواقع (    120    ) فرداً تم توزيع الاستبانة عليهم واسترد منها (    115    ) إستبانة تبين الصالح منها للتحليل (    115    ) إستبانة وبنسبة مئوية بلغت (    96    %)، تم استقصاء آراءهم من خلال إستخدام مقياس (Likert    ) الخماسي، وبعد جمع البيانات ومعالجتها إحصائياً من خلال استخدام مجموعة من الأدوات الإحصائية، خرجت هذه الدراسة بمجموعة من الاستنتاجات كان أهمها: يمكن تطويق وحل الأزمات التي تواجه المنظمات الصحية المبحوثة قبل وأثناء وبعد وقوعها من خلال اعتماد أسلوب الارتجال الاستراتيجي وبدرجة فاقت النصف وكما أظهرته نتائج التحليل الإحصائي، وبالإستناد إلى نتائج الدراسة تم صياغة مجموعة من المقترحات أهمها زيادة إهتمام المنظمات الصحية المبحوثة في محافظة صلاح الدين بمتغيري (الارتجال الاستراتيجي وإدارة الأزمة) بهدف الحد من الأزمات الصحية.    

مصطفى 2

الاستنتاجات :

هناك علاقة ارتباط معنوي طردي إيجابية بين الارتجال الاستراتيجي ككل وبين مراحل إدارة الأزمة في المنظمات الصحية المبحوثة، وهذا مؤشر أولي يدل على أن المنظمات الصحية المبحوثة لا يمكن لها أن تستغني عن الارتجال الاستراتيجي عند تصديها للأزمة الصحية. وهناك علاقة ارتباط معنوي طردي بين أبعاد الارتجال الاستراتيجي مجتمعة وبين مراحل إدارة الأزمة في المنظمات الصحية المبحوثة، وهذه بادئة أولية تدل على أن المنظمات الصحية المبحوثة تعتمد على أبعاد الارتجال الاستراتيجي عند تصديها للأزمة الصحية. 

هناك تأثير ذو دلالة معنوية إيجابي للارتجال الاستراتيجي ككل في مراحل إدارة الأزمة في المنظمات الصحية المبحوثة، مما يدل على قدرة المنظمات الصحية المبحوثة على مواجهة الأزمة الصحية ومعالجتها باعتماد أسلوب الارتجال الاستراتيجي

مصطفى 3

المقترحات 

    تم اعتماد المعلومات التي تضمنها هذا المبحث للتركيز على أهم المقترحات التي تراها هذه الدراسة ضرورة ملحة على المنظمات بشكلٍ عام والمنظمات الصحية المبحوثة بشكلٍ خاص الأخذ بها إذا ما أرادت تحقيق التقدم والتفوق في ميدان عملها من خلال التغلب على الأزمات والمشكلات التي تواجهها وكما يأتي: - 

البحث عن العاملين الذين يجيدون الارتجال من أجل استقطابهم للعمل في المنظمة الصحية واعتبارهم من أهم موارد المنظمة تستطيع من خلال تدريبهم عن طريق القيام بالعديد من الدورات التدريبية أن تنمي مهاراتهم الارتجالية وتبادل الخبرات فيما بينهم وفي كل المجالات كتنمية القدرة والقابلية على (اليقظة، الرشاقة، بناء الحلول، هيكل الحد الأدنى) بعمق والقدرة على تطويق الأزمة والسيطرة عليها من خلالها. جعل الارتجال الاستراتيجي وأبعاده معايير لمنح العاملين في المنظمة الصحية المناصب القيادية لما لهذا المتغير وأبعاده من اهمية في نجاح المنظمة والتصرف الفوري في مواجهة الأزمة. ينبغي على المنظمات الصحية المبحوثة معالجة المشكلات معالجة جذرية وليس وقتية قبل ان تتراكم وتتفاقم وتتحول إلى أزمة. زيادة الاهتمام باستخدام أبعاد الارتجال الاستراتيجي في مواجهة الأزمة الصحية وخاصةً بعد هيكل الحد الأدنى لما له من دور مؤثر في التصدي للأزمات في المنظمات الصحية المبحوثة مقارنةً بباقي الأبعاد وكما أظهرته نتائج التحليل الاحصائي.

 

Go to top